Menu
الأربعاء 26 نيسان 2017

"أدمن" مجموعات "واتساب" عرضة للسجن لهذا السبب

"أدمن" مجموعات "واتساب" عرضة للسجن لهذا السبب
السبيل - تسعى مواقع التواصل والحكومات والمنظمات غير الحكومية لمحاصرة الأخبار الزائفة بشتى الطرق، ويبدو أن سلطات حول العالم قرّرت استخدام العقوبة السجنية كوسيلة رادعة. إذ تم فرض قانون جديد يهدد مديري مجموعات "واتساب" بالسجن إذا سمحوا بانتشار الأخبار الكاذبة.

وأوضحت صحيفة "إندبندنت" البريطانية أن القانون الجديد قد تم فرضه في مدينة فارانسي الهندية. ويهدد هذا القانون بسجن كل مسؤول عن مجموعة في "واتساب" تنشر الأخبار الكاذبة والزائفة، إذ يعتبر مدير المجموعة هو المسؤول الرئيسي أمام القانون عما ينشر فيها.

ويقول القانون الجديد إن على "الأدمن" أن يراقب كل المحتوى المنشور، وأن يحرص على أن يكون عبارة عن أخبار ذات مصداقية، وفي حال تأكد من أن أحد هذه الأخبار غير حقيقي فعليه أن يوضح أنه أمر خاطئ وأن يحذفه ويبلغ الشرطة عن الأخبار الزائفة.

وفي كلٍ من "فيسبوك" و"واتساب" يشرف مستخدمون قلة على المحتوى داخل المجموعات، إذ يتولون اختيار من يدخل ويغادر، ويشرفون على المحتوى المنشور ويمتلكون صلاحية حذفه، والقانون الجديد سوف يجعلهم مسؤولين كذلك عن الحرص على أن تكون الأخبار التي ينشرها أصدقاؤهم حقيقية.

وتضم الهند 200 مليون مستخدم لتطبيق التراسل "واتساب"، وتوصي التعليمات بألا يضيفوا في المجموعات إلا أصحاب الحسابات الذين يعرفونهم.


إضافة تعليق

0
  • لا توجد تعليقات
عد إلى الأعلى