Menu
الأحد 26 آذار 2017

قوات النظام تستعيد معظم ما خسرته شرقي دمشق

قوات النظام تستعيد معظم ما خسرته شرقي دمشق

دمشق - وكالات
استعادت قوات النظام السوري عقب هجوم مضاد معظم المواقع التي سيطرت عليها المعارضة بضواحي دمشق الشرقية بعد معارك عنيفة وقصف مكثف، بينما قتل مدنيون في غارات جوية على غوطة دمشق الشرقية وبلدات في إدلب وحلب شمالي البلاد.
فقد قالت مصادر محلية إن قوات النظام استعادت الاثنين السيطرة على كراجات العباسيين بالكامل، وعلى مواقع في محيطها والمنطقة التي تفصلها عن عقدة حي القابون.
وأضافت المصادر أن قوات النظام استعادت الطريق الدولي بين حييْ جوبر والقابون، وقالت إن المعارضة المسلحة بدأت معركة جديدة في عدة محاور شرقي دمشق.
من جانب آخر، قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية إن وحدات من الجيش استعادت جميع النقاط التي تسلل إليها مقاتلو المعارضة في محيط منطقة المعامل شمال حي جوبر، وقضت على كامل المجموعات المتسللة بأفرادها وعتادها، وأعادت الوضع إلى ما كان عليه.
وكانت حركة أحرار الشام وهيئة تحرير الشام وفيلق الرحمن وفصائل أخرى معارضة شنت الأحد هجوما واسعا على قوات النظام، وتمكنت من الوصول إلى كراجات العباسيين (مجمع كبير لحافلات النقل) وسيطرت على مواقع مهمة بعد تفجير عنصرين من هيئة تحرير الشام عربتين ملغمتين، كما سيطرت على الطريق الدولي الممتد بين حييْ جوبر والقابون.
وقال فصيل فيلق الرحمن -في بيان أصدره الاثنين- إن 75 من قوات النظام بينهم ثلاثة ضباط قتلوا في معارك الأحد. وفي المقابل أفادت أنباء بمصرع أكثر من عشرين من مقاتلي المعارضة.
وسعت المعارضة بهجومها إلى ضرب الخطوط الخلفية لقوات النظام التي تشن منذ أسابيع حملة عسكرية لفصل أحياء دمشق الشرقية عن الغوطة الشرقية الخاضعة للمعارضة المسلحة.
قصف مكثف
وقال مصدر صحفي إن مقاتلي المعارضة ما يزالون يسيطرون على بعض المواقع التي انتزعوها الأحد بعد اشتباكات دامية قتل فيها عشرات من الطرفين. وأضاف أن قوات النظام مدعومة بمليشيات إيرانية وعراقية ولبنانية تحاول التقدم لاستعادة ما تبقى من تلك المواقع.
وأضاف أن استعادة قوات النظام المواقع التي خسرتها جاء عقب استقدامها تعزيزات كبيرة من قوات النخبة والمليشيات، وبعد قصف غير مسبوق بواسطة صواريخ موجهة وذات قوة تدمير هائلة، فضلا عن القصف المدفعي. وتابع أن طائرات روسية وسورية شنت أكثر من أربعين غارة على مواقع المعارضة في حي جوبر ومحيطه.
كما أفاد بأن الغوطة الشرقية تعرضت لأكثر من ثلاثين غارة استهدفت بلدات حورية وزملكا وعين ترما وحزة وعربين، وأسفرت عن مقتل ثلاثة مدنيين وجرح آخرين. وكان 15 مدنيا قتلوا أمس في قصف مماثل على الغوطة الشرقية.

إضافة تعليق

0
  • لا توجد تعليقات
عد إلى الأعلى