Menu
الأربعاء 29 آذار 2017

«اتحاد موظفي الوكالة» يحذر إدارته من المساس بالمناهج

«اتحاد موظفي الوكالة» يحذر إدارته من المساس بالمناهج
السبيل- نجاة شناعة
حذر اتحاد الموظفين المحليين لدى وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، إدارتهم من المساس بالمناهج الدراسية ومحاولة طمس الثوابت الفلسطينية، لمليون وثمانمئة ألف طالب وطالبة منهم مئة وعشرون ألفا في مدارس الأونروا.
 وأوضح الاتحاد عقب ورش عمل عقدتها دائرة التعليم في الوكالة من أجل تحليل المناهج المدرسية وعلاقتها بالحيادية وغيرها من المفاهيم، أن ذلك ليس مسؤولية الخبير التربوي أو مدير المدرسة أو المعلم، وأن المساس بها سيؤثر سلبا على المبادئ والأسس والفلسفة التي يقوم عليها المنهاج المدرسي في الأردن فضلا عن إحداث خلافات مع وزارة التربية والتعليم.
ودعا الاتحاد الخبراء التربويين ومديري المدارس وكافة المعلمين والمعلمات عدم الانخراط في اي ورشة عمل تتعلق بالمناهج المدرسية او الاستجابة لأي مطلب لتحليل محتوى المناهج، باعتبار أن ذلك من وظيفة وزارة التربية والتعليم في الأردن، لافتا إلى أن الاتحاد يتابع الأمر.
وعقدت دائرة التعليم في الرئاسة العامة للوكالة مؤخرا ورشة عمل لمجموعة من الخبراء التربويين حول المناهج المدرسية، ما دعا الاحاد للتأكيد على أن المناهج المدرسية المتداولة في مدارس الأونروا، هي المناهج الأردنية الصادرة عن وزارة التربية والتعليم وبالتالي فإن الوزارة هي صاحبة الولاية على مدارس الأونروا في المناهج حسب الاتفاقيات الموقعة بين الأونروا والدول المضيفة.
وأوضح الاتحاد أن من واجب المعلم إثراء الموضوعات الدراسية المختلفة بزيادة المادة المعرفية والوسائل التعليمية اللازمة لتنمية مهارات الطلبة وزيادة تحصيلهم العلمي وصيانة أخلاقهم وسلوكاتهم الإيجابي، وضرورة توعية الطلبة بتاريخ امتهم العربية والاسلامية وبالقضية الفلسطينية والقدس الشريف وتراثها الإسلامي والمسيحي.
ودعا للتركيز على تضحيات الشعب الفلسطيني منذ مطلع القرن الماضي حتى يومنا هذا وهو يقاوم الاحتلال والاستعمار، وتوعية الطلبة بتاريخ الأردن ودوره العريق في دعم القضية.
ولفت الاتحاد إلى أنه تعامل بإيجاب مع برنامج الإصلاح في التعليم الذي أقرته دائرة التعليم في الأونروا منذ عدة سنوات للإسهام في رفع مستوى طلبتنا وعبرنا عن الشراكة مع دائرة التعليم في أكثر من موقع، إلا أن الدائرة الان تعمل لوحدها ظننا منها ان الامور ستطبخ على نار هادئة دون متابعة من الاتحاد. 

إضافة تعليق

0
  • لا توجد تعليقات
عد إلى الأعلى