Menu
الإثننين 24 نيسان 2017

عبارات عنصرية على جدران "المجتمع الإسلامي النمساوي" بفيينا

عبارات عنصرية على جدران "المجتمع الإسلامي النمساوي" بفيينا
السبيل - الاناضول

أقدم مجهولون على كتابة عبارة عنصرية على أحد جدران مركز "المجتمع الإسلامي النمساوي" في العاصمة النمساوية فيينا.

وقال رئيس المركز، إبراهيم أولغون، للأناضول، إن مجهولين كتبوا عبارة "أوقفوا الأسلمة" على الجدار الخارجي للمركز.

وأكد أن المسلمين موجودون في النمسا كجماعة دينية منذ أكثر من 100 عام، مضيفا "لكن ليست لنا أي نية للتحول الى حركة مسلمة، فنحن نقوم بواجبنا لتلبية احتياجات منتسبينا والمجتمع الإسلامي في البلاد".

وأضاف أن المركز لا يعمل على اجبار أحد على اعتناق الإسلام، لكنه يساعد ويمد يد العون للمهتمين بالإسلام.

وأعرب عن حزنه العميق لتعرض المركز لاعتداء عنصري، مشيرا إلى وجود قسم خاص تابع للمركز معني بتسجيل الاعتداءات العنصرية على المسلمين في البلاد.

وأضاف قائلا: "للأسف نلاحظ ارتفاعا في الاعتداءات التي تستهدف المساجد والمسلمات المحجبات وكافة شرائح المجتمع الإسلامي مؤخرا، ونشعر بالقلق إزاء ذلك، ونشارك المسؤولين هذا الوضع باستمرار".

وأشار إلى أنهم يتعرضون لاعتداءات لفظية بانتظام عبر الهاتف والبريد والبريد الإلكتروني، إلا أن تحركهم بوعي حال دون وقوع حوادث استفزازية.

إضافة تعليق

0
  • لا توجد تعليقات
عد إلى الأعلى