Menu
الأربعاء 26 نيسان 2017

الجيش الإندونيسي ينفي المشاركة بمحاولة انقلابية ضد رئيس البلاد

الجيش الإندونيسي ينفي المشاركة بمحاولة انقلابية ضد رئيس البلاد

السبيل- الأناضول

نفى المتحدث باسم الجيش الإندونيسي، الميجر جنرال وريانتو، اليوم الجمعة، ماتردد إعلاميًا حول مشاركة عدد من كبار الضباط بالمؤسسة العسكرية في محاولة انقلابية ضد رئيس البلاد المنتخب ديمقراطيًا، جوكو ويدودو.
جاءت تلك التصريحات، ردًا على نشر المجلة الأمريكية "ذا انترسبت" الأربعاء الماضي، تحقيقًا استقصائيًا حول عزم الجيش الإندونيسي تنفيذ محاولة انقلابية ضد الرئيس ويدودو.

وصرح المتحدث باسم الجيش، أن المؤسسة العسكرية الإندونيسية لن تكتفي بنفي ما ورد في هذا التحقيق الصحفي.

وقال لوسائل إعلام إندونيسة: "سنتخذ خطوات قانونية ضد ما ذكرته المجلة الأمريكية، وسنلاحق المسؤولين عنها في مراكز الشرطة."

وأضاف الجنرال وريانتو أن هذه الموضوعات "بالغة الحساسية"، ولابد من التواصل أولًا مع مسؤولي الجيش قبل نشر أي شيء عنها.

وتحدث تحقيق "ذا انترسبت" عن بدء حلفاء دونالد ترامب في إندونيسيا وضباط الجيش المناهضين لسياسات، ويدودو، في شن حملة للإطاحة برئيس البلاد.

ومنذ سنوات، يتدخل الجيش الإندونيسي في شؤون البلاد السياسية، بعد أن سمح الرئيس الإندونيسي الأسبق، الجنرال سوهارتو (استمر في منصبه منذ 1967 حتى 1998)، للمؤسسة العسكرية بتقلد مناصب سياسية بخلاف دورها الرئيسي في حماية البلاد.

وبدأ نائب الرئيس الأميركي مايك بنس، أمس الخميس، زيارة إلى إندونيسيا في إطار جولة إلى المنطقة تضم كوريا الجنوبية، واليابان، وإندونيسيا، وأستراليا.

و خلال زيارته لجاكارتا، التقى "بنس" الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو، لتناول القضايا المتعلقة بمكافحة الإرهاب في المنطقة .

 

إضافة تعليق

0
  • لا توجد تعليقات
عد إلى الأعلى