Menu
الإثننين 24 نيسان 2017

لكي يربح في البورصة فجَّر حافلة دورتموند.. منفِّذ الهجوم ليس مسلماً

لكي يربح في البورصة فجَّر حافلة دورتموند.. منفِّذ الهجوم ليس مسلماً
السبيل -  أوقفت السلطات الألمانية، الجمعة ، المشتبه فيه بتنفيذ الاعتداء على حافلة فريق بروسيا دورتموند الألماني في 11 أبريل/نيسان الماضي قبيل لقائه فريق موناكو الفرنسي في إطار منافسات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وذكرت النيابة العامة الفيدرالية الألمانية أن المشتبه فيه يدعى "سيرغي دبليو" ويحمل الجنسيتين الألمانية والروسية، وكان يهدف من وراء الاعتداء التربح من انخفاض أسهم نادي دورتموند.

ووفقاً لما ذكره موقع "DW" الألماني، ذكر ممثلو ممثلو الادعاء أن المشتبه فيه كان يأمل تخفيض سعر أسهم نادي دورتموند لكرة القدم؛ من أجل التربح في البورصة، وأنه طبقاً للتحقيقات قد اشترى المشتبه فيه خيار بيع أسهم بقيمة 78 ألف يورو (84 ألف دولار) في النادي عبر الإنترنت من الفندق الذي كان يقيم به الفريق، وكان هذا الإجراء سيتيح له إمكانية بيع الأسهم بسعر محدد سلفاً؛ ما كان سيدر عليه أرباحاً كبيرة.

وأضاف الموقع أنه حين ذهب المشتبه فيه إلى الفندق الذي احتجزه في دورتموند يومين قبل موعد المباراة، أصرّ على أخذ غرفة محددة والتي كانت تطلّ على مكان الهجوم، ومنها قام بتفجير العبوات الناسفة.

وتقول النيابة العامة إن الهجوم كانت نتائجه ستكون كارثية، ولحسن الحظ أن إحدى العبوات الناسفة لم تنفجر.

ووجهت النيابة العامة للمشتبه فيه تهم "الشروع في القتل والهجوم بعبوة ناسفة، وجرح شخص". وأشارت النيابة العامة إلى أن المشتبه فيه استأجر غرفة في فندق تطل على مكان حدوث التفجير.

وكانت النيابة العامة الألمانية أوقفت في وقت سابق مشتبهاً فيه قالت إنه من "أوساط إسلامية".

وأسفر الهجوم الذي تعرضت له حافلة فريق "بروسيا دورتموند" الألماني في 11 أبريل/نيسان، عن إصابة مدافعه الإسباني مارك بارتارا بكسر في المعصم.

إضافة تعليق

0
  • لا توجد تعليقات
عد إلى الأعلى